fbpx
أهم الأخبارالدوري الفرنسي

تريزيجيه: مبابي خليفة رونالدو وميسي.. ويرد دائمًا في الملعب

يعتقد الدولي الفرنسي السابق، ديفيد تريزيجيه، أن مواطنه كيليان مبابي نجم باريس سان جيرمان، سُيصبح أفضل لاعب في العالم.
تريزيجيه يرى أن مبابي هو الوريث الشرعي لليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، ودعمه للفوز بالكرة الذهبية.
نجم برشلونة ميسي ومهاجم يوفنتوس كريستيانو رونالدو حصلا كلاهما معًا على  11 كرة ذهبية، على مدار الـ 13 عامًا الماضية، مما عزز مكانتهما بين أفضل اللاعبين في التاريخ.
ويقترب كلا النجمين الآن من المراحل الأخيرة من مسيرتهما الكروية بعمر 33 و 36 عامًا، ويعتقد تريزيجيه أن مبابي في أفضل وضع ليحل محل الثنائي في صدارة اللعبة.
 

ولدى سؤاله عما إذا كان يرى اللاعب البالغ من العمر 22 عامًا مرشحًا مستقبليًا للكرة الذهبية، قال مهاجم فرنسا ويوفنتوس السابق في تصريحاته بصحبة “لو باريزيان”: “مبابي على الطريق الصحيح على أي حال”.
وأردف تريزيجيه: “إنه يؤكد نفسه على أنه الوريث الشرعي لميسي أو رونالدو، إنه أفضل من يحل محلهما”.
وأضاف تريزيجيه عن قدرة مبابي على الحسم في أهم المباريات: “أعترف أنه دائمًا ما يذهلني، المباريات الرائعة تخص اللاعبين الكبار، هذه ليست جملة تافهة،  لقد أثبت كيليان ذلك مرة أخرى ببراعة، هذه هي سمة العظماء”.
اقرأ أيضًا.. ماكمانمان: مبابي وريث شرعي لعرش ميسي ورونالدو وعليه مغادرة باريس سان جيرمان
وأكد: “لقد كان الدافع أقوى في هذه المباريات الرفيعة المستوى، لقد رأينا ذلك بالفعل ضد برشلونة، إنه يعطي انطباعًا بالراحة، إنه قوي جسديًا وذهنيًا”.
وأتم تريزيجيه: “عندما يكون مبابي متوقعًا، يرد في الملعب، أحيانًا يكون الأمر أقل وضوحًا في الدوري الفرنسي، حتى لو كانت إحصاءاته تتحدث عنه أيضًا”.
وساهم مبابي في تأهل باريس سان جيرمان لربع نهائي دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، حيث أحرز ثلاثة أهداف في الفوز على برشلونة(٤-١).
كما أحرز هدفين في شباك بايرن ميونخ بذهب ربع نهائي دوري الأبطال، على ملعب “آليانز آرينا”، في مواجهة حسمها باريس سان جيرمان بنتيجة(٣-٢).

زر الذهاب إلى الأعلى